أمة الحضارات و الجهاد

القسم الأول: العرب

نشر دار المستقبل عام 1989

الصفحة الرئيسية

فهرس المؤلفات

صور تذكارية


مقدمة الكتاب

في هذا القسم من الكتاب رسم الفريق عفيف البزري الخط العام الذي سلكته الأمة العربية في تقدمها الحضاري الانساني خلال طور الرق. فالتزم، تحت عنوان "أمة الحضارات والجهاد"، بالتأكيد على أمرين يعتبرهما أساسيين في تطور المجتمعات الانسانية. وهذا مذهب انساني يعارض على خط مستقيم أوهام العرقيين الذين يتاجرون بنقاء العرق وينتهون في النتيجة الى أضيق العقائد وأشدها سخفا وجورا وهمجية كالتمييز العنصري والفاشية ومشتقاتها في جنوب أفريقيا وعند الصهاينة. والأمر الثاني هو كشفه عن وحدة الثورات الانسانية في أسبابها وتسلسلها لنقل الجملة الانسانية من حالة الى حالة ومن طور الى طور أثناء نشوئها وارتقائها الى الأشكال العليا للتجمعات الانسانية. لذلك رأينا أنه لا يجوز للثورة الواحدة أن لا تميز الثورات السابقة للانسان من الوثنيات التى تبنى عليها من قبل ورثتها الذين يجمدونها ويحرفونها لمصالحهم وأطماعهم الأنانية بحيث تفقد جوهرها فلا يبقى منها الا شعائرها التي لاتوقف هذه الأطماع ولا تضر بتلك المصالح: الدين الحق مثلا ليس أفيونا للشعوب وإنما التزاما بمحاربة الظلم في كل زمان ومكان وثورة لا تتوقف, ضد كل وثنية جامدة جائرة. ومن الطبيعي أن يتخذ أولئك الوثنيون الذين جمدوا الثورات الانسانية الماضية موقف المعارض للثورات اللاحقة التي لاتندلع أساسيا الا ضد وثنياتهم وضد سندها العبودي الذي يقف وراءها. الفريق عفيف البزري يرى أن رسالات التوحيد هي الشكل الأمثل للثورات وقد تميزت بها أمتنا العربية طوال مسيرتها في التكون من روافدها الأصلية. وان هذا التميز ألقى على عاتق هذه الأمة فرض الجهاد في سبيل رفع أثقال العبودية الوثنية عن كاهل الانسان في كل عصر وأوان. ووصل من هذه النتيجة الى أن القعود حاليا عن العمل بكل وسيلة مستطاعة لازالة العبودية الرأسمالية الوثنية والسكوت عنها هو كفر وخيانة لمبادئ أمتنا ولوظيفتها الأساسية في الجملة الانسانية وذلك بسبب موقعها على طريق الثروات العالمية. كما بين أن اليهودية هي بلاء وثني أصاب أمتنا بارتداد جماعة ورثت ثورة الجماهير المصرية ضد عبودية الرق الفرعونية بقيادة موسى عليه السلام. فعرىّ دعواهم بوراثة الأرض الموعودة وبين كيف انتهى سلوكهم الجائر هذا الى أن يسلموا قيادتهم الى الخزر المتهودين لخدمة الرأسمالية الاحتكارية الأميركية في القاعدة العدوانية التي أنشأتها لهم هذه العبودية الرأسمالية في فلسطين على حساب تشريد وشقاء أهلنا في هذا القطر.

لقراءة القسم الثاني من هذا الكتاب "الإسلام في جملة المجتمعات الإنسانية" إضغط هنا


الفصل الأول

جملة المجتمعات الإنسانية

تعريف الجملة الإنسانية

أطوار الجملة الإنسانية

أ- طور المشاعة البدائية

ب ـ طور الرق

جـ ـ الطور الإسلامي

د الطور الرأسمالي

هـ - مرحلة الانتقال إلى الطور الاشتراكي

الأفكار الأوربية الضيقة

مجتمع الجملة الإنسانية

الأمة

أطوار تكون الأمم

الأمة العربية

1

الفصل الثاني

المرحلة الإبراهيمية

صراع القوى الاجتماعية

نشوء العقائد في الحضارات

إبراهيم هو مرحلة ثورة تاريخية

موقع المرحلة الإبراهيمية في تاريخ المنطقة

البيت العتيق

2

الفصل الثالث

ثورات الرافد المصري

الثورة الموسوية وظروفها

ثورات التوحيد

اخناتون

زمن الدعوة الموسوية

مسلة ميرنفتاح

3

الفصل الرابع

الواقع لا تدفنه الغيبيات ولا يغيره الكذب

الدعوة ثورة

الأسباط كتائب الثورة

العبرانيون

الوثنية اليهودية

4

الفصل الخامس

إتحاد جمهوريات المستضعفين الثوار - العرب

جغرافية منطقة التوحيد

مصر

الأهليلج الخصيب

الموسوية تنتشر بين المستضعفين العرب

الكيان الموسوي العربي

5

الفصل السادس

توالي الوثنية والتوحيد على المنطقة العربية

انخراط ورثة التوحيد في النظام العبودي

الارتباطات الإمبريالية

حقيقة الشتات والعودة

6

الفصل السابع

حارفو الثورات و مجمدوها - خدم الفراعنة

اتحاد ممالك التجارة على طريق الهند

حقيقة الأسباط العشرة المفقودين

الغيتو

7

الفصل الرابع

الفصل الثالث

الفصل الثاني

الفصل الأول

نسخة مصورة عن الكتاب المنشور